Monday, April 21, 2008

بواسطة العناكب


القاهرة: أقرت الدوائر العلمية الدولية علماً حديثاً أسسه عالم مصري يتمثل في استخدام العناكب في البحث الجنائي للكشف عن الجريمة.ويحمل العلم الحديث الذي وضع قواعده الدكتور علي رسمي -أستاذ علم الحشرات بالمركز القومي للبحوث بمصر وأمين عام الجمعية المصرية لعلم العناكب- عنوان "علم عناكب-الطب الشرعي" .



وقال رسمي لوكالة أنباء الشرق الأوسط إن هذا العلم يعد إضافة جديدة في مجال البحث الجنائي، حيث يعتمد على استخدام العناكب في تحديد زمن ومكان وأسباب الوفاة من خلال تحليل العناكب وتتبع دورة حياتها الموجودة على الجثة, مشيرا إلى أنها كائنات حية دقيقة لا ترى بالعين المجردة ويطلق عليها مجازا اسم "العناكب".



وأضاف أن تتبع دورة حياة تلك الكائنات من خلال التحليل يشير إلى تاريخ وقوع الجريمة, بالإضافة إلى أن تحديد نوعها يشير إلى مكان وقوع تلك الجريمة.وأشار إلى أن تحليل العناكب يكشف لنا أسباب الوفاة إذا ما كانت أسبابها تعود إلى سموم أو جرعات زائدة من المخدرات, مؤكدا أن هذا العلم يستخدم كدليل نفى أو إثبات الجريمة على المتهم

2 comments:

النجمة الصامدة said...

ماشاء الله

دي أول زيارة ليا لمدوناتك الاتنين

بس فعلا مجهود كبير وجميل

ربنا يكرمك

...
ثانيا بالنسبة بقى لموضوع العناكب
ففعلا اكتشاف مذهل
وياريت لو عندك عنه معلومات زيادو عن كدا تمديني بيها
لان في حاجة كدا طقت في دماغي وعايزة أتأكد منها
:D

...
شكررررررررا ليكي جددددددا
بجد ربنا يكرمك

Nenos said...

See Please Here